Loading page... Loading page...

تجارة فوركس

 

سوق الفوركس ( سوق العملات الاجنبية ) – هو سوق ما بين البونك ، حيث يتم استبدال عملات مقابل عملات اخرى ، و المتشكل في عام 1971 مع الغاء اتفاقيات بريتون – وود و التحول من سعر الصرف الثابت للعملة الى السعر العائم . و بشكل عام ، هو مجموع صفقات احد الاطراف في سوق العملات على تبادل مبلغ معين متفق عليه من المال ، مقابل عملة بلد آخر بسعر صرف لتاريخ مُتفق عليه . أثناء التبادل ، يجري تحديد سعر صرف إحدى العملات مقابل عملة أخرى بعامل اسوق – أي بعامل العرض و الطلب .


إن احجام العمليات في سوق العملات العالمي بإزدياد مستمر. و هذا متعلق بنمو التداول العالمي و الغاء القيود المالية في العديد من البلدان. يُقدّر الحجم اليومي لعمليات التداول المالي في العالم بحوالي 3 تريليونات دولار امريكي. أي حوالي 80 % من اجمالي صفقات عمليات المضاربة ، و التي تهدف الى جني الارباح من التداول على الفارق في اسعار صرف العملات. إن التداول هذا يستقطب العديد من المشاركين ، مثل المؤسسات المالية و المستثمرين الأفراد .


نتيجة للوتيرات الضخمة من تطور تقنيات الاتصال و المعلوماتية في العالم في فترة العشرين عام الأخيرة ، فإن السوق هذا قد تغير الى حد كبير . لقد أصبحت مهنة المتداول بالعملات واسعت الانتشار بعد ان كانت مُحاطة بهالة من الغموض الطبقي. حتى فترة قريبة من الزمن ، كانت العمليات بالعملة مقتصرة على أكبر البنوك الاحتكارية ، أما الآن فإنها أصبحت متاحة للعموم و ذلك بفضل انظمة التداول الالكترونية . حتى أن البنوك الضخمة ذاتها تُفضّل المضاربة في الأنظمة الالكترونية للعمليات الفردية الثنائية الأطراف . و يُقدّر الحجم اليومي لعمليات اكبر البنوك ضخامةً كمثل Deutsche Bank و Barclays Bank و Union Bank of Switzerland و Citibank و Chase Manhattan Bank و Standard Chartered Bank مليارات الدولارات .


الميزة الرئيسية والهامة لسوق الفوركس العالمي سوق الفوركس إن هبوط احدى العملات ، يعني ارتفاع عملة اخرى. على سبيل المثال، في أواخر عام 2008 - أوائل عام 2009 زاد الدولار بنسبة 10٪ مقابل جميع العملات الأخرى.و لكن حتى يومنا هذا لم ينهار سوق المال و يتم متابعة الصفقات بشكل طبيعي. و هذا هو بالتحديد ما ينطوي عليه الاستقرار و البيزنس المرتبط به. العملة هي سلعة ذات سيولة و سيجري التداول بها دائماً. و من أهم الميزات الرئيسية لسوق العملات تكمن في انه بالامكان دائماً تحقيق النجاحات بفضل المقدرة و القوة العقلية .


يُعتبر سوق العملات سوق يعمل على مدار الأربع و عشرين ساعة و لا يمت بصلة مباشرة الى الساعات المحددة لعمل البورصات ، إذ أنّ التداول يجري بين البنوك ، المتواجدة في انحاء مختلفة من الكرة الأرضية .إن التقلبات في في اسعار صرف العملات هائلة ، بحسيث أن التغيرات الهامة فيها تجري بشكل دائم ، مما يسمح بإجراء عدّة صفقات يوميأً.


و في حال امتلاك استراتيجية تداول مُعالجة ، فإنه بالامكان انشاء بزنس لا يفوقه بزنس آخر على الإطلاق . و لا عجباً في قيام البنوك الضخمة بشراء المعدات الالكترونية الباهظة الثمن و تقوم على احتوائها لمئات من المتداولين الذين يتداولون على قطاعات مختلفة من سوق العملات .


إنّ التكلفة الأولية للدخول في هذا البزنس ليست بالكبيرة. و من الطبيعي ، فإن التعلم الأولي و إقتناء كمبيوتر و فتح حساب و الايداع في هذا الحساب سيكلف بضعة آلاف الدولارات ، علماً بأنه من غير الممكن فتح اي عمل بمبلغ يقل عن ذلك المطلوب لهذا البزنس . إن العثور على وسيط يمكن الوثوق به ، في هذا القدر الهائل من عروض الخدمات في هذا القطاع ، يعتبر أمراً ممكناً .


و كما هو الحال في أي عمل آخر ، فإن الأمور المتبقية تعود للعميل ذاته . لقد قطع النظام النقدي العالمي شوطا طويلا خلال الألفية الماضية من تاريخ البشرية، و هناك الكثير من التغيرات الإيجابية. ومن بين هذه التغييرات في النظام النقدي العالمي، هناك نوعان هامان:

  1. الأموال منفضلة تماماً الآن عن أي حامل مادي أو مكافئ .
  1. مكّنت تقنيات الاتصالات و المعلوماتية الضخمة من توحيد النظم الالكترونية و المالية لمختلف البلدان في نظام عالمي مالي واحد ، لا يعرف الحدود .

 

NetTradeX و MetaTrader 4
منصات التداول للحاسوب العادي,
للاندرويد و الهواتف النقالة
معرفة المزيد
أدوات التداول
الفوركس و المعادن
--------------
أدوات أخرى ( قريباً )
لمعرفة المزيد